بسم الله الرحمن الرحيم

اهداف معايير التقييم الدولية


الأهداف والنطاق

إن تطوير معايير التقييم الدولية موجهه بثلاثة أهداف رئيسة:

• تسهيل الأعمال ما بين الدول والمساهمة في استمرارية أسواق الممتلكات الدولية عن طريق ترويج شفافية الإقرار المالي ورفع درجة الثقة في التقييمات المعدة لضمان القروض والرهن العقاري، للصفقات التي تتضمن نقلاً للملكية ولأجل التسويات الناتجة عن مقاضاة أو أمور ضريبية

• لتقوم مقام المقياس الأفضل للمقيّمين حول العالم لمساعدتهم في الاستجابة إلى حاجات أسواق الممتلكات الدولية للحصول على تقييمات يمكن الاعتماد عليها ولمقابلة متطلبات الإقرار المالي لمجتمعات الأعمال العالمية ولتقديم معايير تقييم وإقرار مالي تقابل احتياجات الدول الصناعية الحديثة.

يستطيع مستخدمي التقييمات التامة على أساس المعايير الدولية للتقييم الاعتماد على هذه التقييمات حيث تمت بواسطة مهنيين مؤهلين ملتزمين بمعايير عالية لقواعد السلوك المهني.
وبما أن نطاق ممارسة التقييم آخذ بالاتساع، أصبح التعبير "تقييم الممتلكات" أآثر استخداماً حديثاً من التعبير المحدد "تقييم الأصول"
والذي يستخدم للإشارة إلى التقييمات التي تتم خصيصاً لاستخدامها في الإقرار المالي.
إن مقيّم الممتلكات المهني هو ذلك الفرد الذي يمتلك المؤهلات اللازمة والمقدرة والخبرة

وتهدف الهيئة السعودية للمقيمن المعتمدين {تقييم} على التواصل وخدمة وتدريب وتأهيل جميع المقيمين في السوق السعودي للتقييم العقاري لديها بتطبيق المعاييرالدولية وعقد الدورات التدريبية في جميع مناطق المملكة من خلال عقد ورش العمل والدورات التدريبة من خلال اكاديمية تقييم لمزاولة المهنة في عملية التقييم العقاري .

تحياتي لكم
علي العمودي